منتديات الوليد الثقافية

منتديات متنوعة مواضيع عامة أخبار شعر وأدب مهارات وهوايات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» مؤلفات البروفيسور / محمد احمد بصنوي
الإثنين يناير 04, 2016 9:25 pm من طرف eso86

» تأكيد فلسطيني لبدأ تقسيم الأقصى
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:22 pm من طرف عمو بابا

» مرابطون ينصدون لاقتحام المستوطنين للأقصى
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:19 pm من طرف عمو بابا

» الأقصة تحت الضرب / علي بدوان
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:14 pm من طرف عمو بابا

» الأقصى/ صمت العرب وهجمة الإسرائليين / نزار السهلي
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:12 pm من طرف عمو بابا

» عذابات السوريين بين التسويف والنسيان / فهمي هويدي
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:06 pm من طرف عمو بابا

» الأقصى وواقعية الواقعيين / بقلم نبيل الفولي
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 8:01 pm من طرف عمو بابا

» الواقع الفلسطيني / الواقع والخيارات / بقلم مؤمن بسيسو
الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 7:55 pm من طرف عمو بابا

» لافته على باب القيامة / احمد مطر
الأحد سبتمبر 27, 2015 6:31 am من طرف وليد فحماوي


شاطر | 
 

 ثمة شيء يحجب الرؤية عن العيون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليد فحماوي
الإدارة
avatar

عدد المساهمات : 72
نقاط : 203
تاريخ التسجيل : 07/09/2014

مُساهمةموضوع: ثمة شيء يحجب الرؤية عن العيون   الإثنين أكتوبر 06, 2014 8:03 pm

[cen
ثمة شيء يحجب الرؤية عن العيون
معظم سكان المدن إما مهجرون وإما نازحون قسم منهم
في المخيمات وقسم منهم في العراء يعانون الويلات ولذل
هؤلاء لم يبعثرهم ذاك العدو الذي نعرفه وإنما بعثرهم من
يدعون أنهم حماة الوطن بعثرهم بني جلدتهم وهم يركضون
خلف الكراسي مستهترين بتعاليم الإسلام ومستخفين بأبسط حقوق
البشر . حتى وصل الأمر بهؤلاء المكلومين أن يستغيثوا بأعداء
الأمة لينقذوهم من براثم هؤلاء الطغاة المتسلطين .
هل يوجد أضيع من أمة يتآمر حكامها على شعوبهم . وهل يوجد
أضيع من أمة تعجز أن تخطط لمستقبلها ومصيرها إلا من
خلال حاكم مستبد يتحكم حتى في الهواء الذي يتنفسونه .
حتى سار المواطن العربي هائماً في الشوارع من غير قصد
يضرب أخماس في أسداس وهو في حيرة من أمره يطفح منه
الحزن والتعب في حياة ذل وإستعباد لم يحياها حتى في ظل
الإستعمار . حيث يجد صورة مختلفة تماماً للقمع والدكتاتورية
وقتل كل أشكال الحرية داخل مؤسسة سلطوية إستثمارية للعنف
تشرع لنفسها ما تحرمه على مواطنيها . في أنظمة لا تقوم على
مبدأ العدل والمساواة تتتخذ من جل حياتنا شكل الهيمنة والقطيعة
الفجة بين المواطن والشعار الوطني أو الحس الوطني لتتلبس
العلاقات بين الدولة ومجتمعاتها المدنية بل وتراجع القيم الأخلاقية
وتفشي الفساد واليأس نتيجة تهميش الفرد العربي في هذا الزمن
العولمي الصعب .. فهذه الأمور كلها تحجب الرؤية لدينا عن سيطرة
العفن الذي يعم البلاد لا وبل يزداد ويتكاثر بهمة المعاول التي تهدم
ولا تبني تقتل وتشرد وتدمر وتغتال آخر الأحلام في حياة المواطن
العربي . فبدلاً من أن يزداد عدد المنقذون يزداد عدد القضاة الذين
يلفقون التهم ويبرؤون القتلة . هذه هي صورة الواقع التي هي بمثابة
قطرات الدم التي تقودنا إلى الجرح والأثر الذي يفضي إلى همومنا
ويحرض على إثارة أحزاننا التي تتماوج كما لو أن حجراً يرى
في الماء . لتظل ظروفنا موغلة في السوداوية والإحباط وجبروت
الواقع وكأنها تسخرمن جهامة العالم وموته المستمر . عالم تتحول فيه
الحياة إلى مجرد صورة صماء يكتنفها الغموض والشك والعجز .
عالم ما يزال الضمير فيه عائداً إلى مجهول نحس قسوته وصلابته
يستمر فيه غياب الإنسان أو نفيه إلى قلعة الصمت حيث القلق والألم
والموت والتيه والإغتراب .. بقلم وليد العرف

ter][/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://we159357.jordanforum.net
 
ثمة شيء يحجب الرؤية عن العيون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الوليد الثقافية :: المنتديات الإعلامية :: منتدى الصحافة والإعلام-
انتقل الى: